Warning: getimagesize(): Peer certificate CN=`alquds-city.com' did not match expected CN=`www.alquds-online.org' in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(): Failed to enable crypto in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

Warning: getimagesize(https://www.alquds-online.org/userfiles/Image/news/2017/11/20171123_76912.jpg): failed to open stream: operation failed in /home/alqudscity/public_html/pages/news.php on line 127

طفلة أسيرة تدخل عامًا جديدًا بسجون الاحتلال

تاريخ الإضافة الخميس 23 تشرين الثاني 2017 - 7:00 م    عدد الزيارات 1526    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين

        


دخلت اليوم الخميس، الأسيرة القاصر، نورهان عواد (16 عاماً) من مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة، عامها الثالث بسجون الاحتلال من أصل حكمٍ عليها بالسجن لمدة 13 عاما ونصف وغرامة مالية بقيمة 30 ألف شيقل.

وكان الاحتلال اعتقل الطفلة عواد عام 2015، بعد إطلاق النار عليها وإصابتها، وإعدام ابنة عمتها هديل عواد التي كانت ترافقها، بدعوى محاولتهما تنفيذ عملية طعن في شارع يافا غربي القدس المحتلة.

كانت نورهان- التي تلقت آخر شهادة مدرسية قبل اعتقالها بمعدل 94%- تحلم بدراسة الهندسة- وقد حاول المستوطنون وقوات الاحتلال إعدامها ميدانيا بثلاث رصاصات خارج نطاق القانون واستشهدت إبنة عمتها هديل عواد أمام أعينها إلا أن ذلك لم يرحمها من طغيان الاحتلال وحكمه الظالم، كما تم اجبارها على الحضور إلى المحكمة وهي مصابة.

وإلى جانب الحكم الجائر بالسجن الفعلي ولسنوات طويلة رغم كونها طفلة إلا أن الاحتلال حكم عليها بدفع غرامة طائلا تقدر بـ٣٠ ألف شيكل لمصابين مستوطنين لم تطعنهم أصلا بل أصيب أحدهم برصاص حراس المستوطنين العشوائي خلال الحادثة وآخر بالهلع.

علي ابراهيم

رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة

السبت 16 أيار 2020 - 4:07 م

أفكارٌ على طريق التحرير 4رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة عن عَبْد الله بْن عمر رَضِي الله عنهُمَا، قَالَ: سَمعْتُ رَسُول الله صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم يَقُول: (إِنَّمَا النَّاسُ كَالإِبِلِ ال… تتمة »

وليد الهودلي

أبو طير الصقر الأشمّ في سماء القدس

السبت 9 أيار 2020 - 8:35 م

 الشيخ محمد أبو طير يتجاوز خط الثلاثين سنة في السجون، يُعتقل من جديد ولا أدري كم عدد اعتقالاته من كثرتها، الذي أدركه تماما والذي رأيته بأم عيني أنه كالطود الشامخ لا تلين له قناة، يحلّق دائما في أعالي … تتمة »