زحالقة: "نحن صف واحد دفاعاً عن القدس والأقصى، ولن نسمح بالاستفراد بالشيخ صلاح"

تاريخ الإضافة الأربعاء 7 تشرين الأول 2009 - 11:44 ص    عدد الزيارات 1911    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


دعا د. جمال زحالقة رئيس كتلة التجمع في "الكنيست" اليوم (6-10) إلى إطلاق سراح الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية، الذي اعتقلته سلطات الاحتلال بتهمة ما يسمى بالتحريض والحث على التمرد.

 

وقال زحالقة: "اعتقال الشيخ رائد صلاح هو اعتقال استفزازي وتعسفي وسياسي لا علاقة له بالقانون.  كل ما قاله الشيخ رائد صلاح هو دعوة مشروعة للدفاع عن الأقصى، فهو لم يدع لمهاجمة أو الاعتداء على أحد، ويقع هذا الاعتقال ضمن حملة شعواء تقودها مؤسسة الاحتلال لمحاصرة الدور الذي يقوم به فلسطينيو الداخل في الدفاع عن المسجد الأقصى، وهذا حقهم وهذا واجبهم، لأن حماية المقدسات في الأراضي المقدسة هي أمانة برقبة الشعب الفلسطيني المرابط في الوطن". 

 

وأضاف زحالقة: "هذا الاعتقال هو ضمن سلسلة من الإجراءات القمعية  ضد القوى الوطنية في الداخل، وهو ليس أكثر من ملاحقة سياسية تعودنا على مواجهتها، وفي كل مرة تكون النتيجة عكس ما تخطط له أجهزة الظلام الاحتلالية، فهي تؤدي دائماً وستؤدي هذه المرة أيضاً إلى تصعيد النضال ضد سياسة القمع والاضطهاد".

 

 وأكد قائلاً: "نحن مؤمنون بضرورة الدفاع عن القدس والأقصى، ونحن نعتبر استهداف الشيخ رائد صلاح استهداف لكل قوانا الوطنية ولكل الوطنيين الشرفاء من أبناء شعبنا، الذين لم ولن تثنهم الاعتقالات والسجون عن الدفاع عن الحق الفلسطيني في وجه الطغيان الإسرائيلي".
 وأضاف: "لجنة المتابعة وقيادة الجماهير الفلسطينية في الداخل ستجتمع بأسرع وقت للرد على الإجراء القمعي التعسفي، وأول ما ستقوم به هو زيارة للمسجد الأقصى للتأكيد على أن قضية القدس والأقصى هي قضيتنا جميعاً، وأن ما قام به الشيخ رائد والحركة الإسلامية في قضية الأقصى يمثلنا كلنا".

 

وأشار إلى أن مؤسسة الاحتلال تحاول أن تستفرد بالحركة الإسلامية، والموقف الوطني يلزمنا بعد السماح لها بذلك، فنحن لن نمكنهم من عزل الحركة الإسلامية والاستفراد بها وضربها. كلنا صف واحد في مواجهة سياسات التهويد والاحتلال والقمع".


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »

علي ابراهيم

حكايا المطبعين

الجمعة 28 حزيران 2019 - 3:07 م

عمل المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان على تأريخ الأحداث في منطقتنا العربية، فكان يتطرق للموضوعات حينًا وما جرى بها، ويتناول الأحداث أحيانًا أخرى ويربطها بسياقاتها ونتائجها، ومما تناول مؤرخنا ال… تتمة »