مُضايقات بحق حُراس المسجد الأقصى والاحتلال يعلن استمرار إجراءاته المشددة في القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 تشرين الأول 2009 - 11:00 ص    عدد الزيارات 2073    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


 أفاد عدد من حُرّاس المسجد الأقصى المبارك بأن جنود وشرطة الاحتلال على بوابات المسجد منعوهم من الدخول اليوم لمزاولة أعمالهم، ثم سمحت لهم بعد تسليم بطاقاتهم الشخصية "هوياتهم" على أن يستردونها بعد دوامهم الرسمي.

 

وقال عدد منهم لـ"موقع مدينة القدس"، وحرصوا على عدم ذكر أسمائهم خشية ملاحقة أجهزة أمن الاحتلال لهم، "إن الحُرّاس اعترضوا على إجراء الاحتلال الجديد وغير المسبوق، ولكنهم في النهاية اضطروا للموافقة للالتحاق بعملهم داخل الأقصى".

 

ولفتوا إلى أن إجراءات الاحتلال باتت تشمل فتح ثلاثة أبواب من بوابات المسجد، ويستمر فتحها لبعد صلاة العصر حيث يتم إغلاقها وفتح باب حطة فقط.
ولليوم الثالث على التوالي، تعطلت الدراسة في المدرسة الشرعية ومدرسة الأقصى داخل المسجد الأقصى المبارك بسبب إجراءات الاحتلال.

 

وكانت سلطات الاحتلال أعلنت، في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، استمرار إجراءاتها التعسفية والقمعية في المدينة، وبرّرت ذلك بدعوى الحفاظ على الأمن وتفويت الفرصة على ما أسمتهم بالجماعات الفلسطينية المتزمتة.

 

وبموجب ذلك، واصلت قوات الاحتلال منع المواطنين المقدسيين ومن الداخل الفلسطيني من دخول القدس القديمة أو المسجد الأقصى المبارك لمن تقل أعمارهم عن الخمسين عاماً، وعزّزت انتشارها المكثف في شوارع وطرقات وأحياء وبوابات البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى وحائط البراق.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »