غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث:

الحفاظ على المقدسات والأملاك الأرثوذكسية شأن عقائدي

تاريخ الإضافة الأربعاء 15 تموز 2009 - 2:34 م    عدد الزيارات 2594    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


قال غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس و الأراضي المقدسة و الأردن، أن الحفاظ على المقدسات و الأملاك الأرثوذكسية هو شأن عقائدي يقع في صلب مهام رئيس الكنيسة الأرثوذكسية.

 

 جاء ذلك بعد أن ترأس غبطته قداسيين دينيين حاشدين في طبريا و كفر ناحوم بمناسبة عيد الرسل.  وشارك غبطته بالقداسيين لفيف من المطارنة و الارشمندريتيين و الكهنة بحضور أبناء الرعية الأرثوذكسية من الناصرة و حيفا و عكا و كفر ياسيف و الرينة و سخنين و الجديدة والقدس و غيرها من مدن وقرى الأراضي المقدسة بالإضافة إلى السفير اليوناني و السفير الروسي و السفير الملدوفي وممثلين عن مؤسسات دولية و حجاج أجانب.

 

وشدد غبطته على أن مقدسات و أملاك الكنيسة الأرثوذكسية في بعض مواقع الأراضي المقدسة تواجه أطماع للاستيلاء عليها، مؤكداً "أننا سنبقى مدافعين عنها و لن يثنينا عن حمايتها أية ضغوطات يظن البعض بأنه بإمكانهم ممارستها علينا لأننا في الحق لا نخشى أحداً ولا نحسب حساب أحداً كون الله يحمينا وينصرنا على من يريد انتهاك مقدساتنا".


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »