مواطنو سلوان يُفشلون جولة "بركات" الاستفزازية

تاريخ الإضافة الأربعاء 4 آذار 2009 - 2:41 ص    عدد الزيارات 1779    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


فشلت زيارة اليميني المتطرف "نير بركات" رئيس بلدية الاحتلال في مدينة القدس لحي البستان في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، اليوم، ولم تنته جولته الاستفزازية كما كان مُخططاً لها، وقابله سكان الحي وسائر أحياء بلدة سلوان بإعلان الإضراب العام وبرفع الأعلام الفلسطينية.
وذكر مراسلنا في مدينة القدس بأن جولة اليميني "بركات" اقتصرت على زيارة حي رأس العامود المواجه للبلدة القديمة من القدس المحتلة، والمُتاخم لحي البستان، وكان مقرراً خلالها افتتاح مدرسة في الحي.
وأضاف أن الإضراب ساد الحي، كما أوقف طلبة المدارس الدوام، فيما استقبلت مجموعة من طلبة الحي "بركات" بالأعلام الفلسطينية، ورفع بعضها على المكان الذي كان مقرراً للاحتفال مما اضطر شرطة وحرس حدود الاحتلال إلى التدخل وإنزال الأعلام الفلسطينية، واقتصرت زيارته على عقد اجتماع مع مفتشي التربية والتعليم في المدينة داخل مقر المدرسة.
وتسود بلدة سلوان، بعامة، وحيي البستان ورأس العامود بخاصة أجواء مشحونة بالغضب والسخط، واعتبر الجميع الضيف القادم غير مُرحب به في منطقتهم، خاصة أنه المسؤول عن عمليات الهدم الأخيرة في المنطقة فضلاً عن مسؤوليته عن إصدار قرارات الهدم الجماعية لحي البستان بمنازله الـ 88 وتشريد مئات المواطنين.
وفي نفس السياق، احتشد عدد كبير من المواطنين في خيمة الصمود بحي البستان للحيلولة دون وصول اليميني بركات إلى الحي والمنطقة.
ومن المتوقع أن يشرع سكان حي البستان وحي الشيخ جراح بفعاليات مشتركة اليوم ضد سلطات الاحتلال التي تعتزم هدم حييهما بالكامل لصالح مخططات احتلالية تهويدية


المصدر: خاص بالموقع - الكاتب: mohman

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »