الجامعة العربية تحذّر من قيام دولة الاحتلال بحملة تهويد غير مسبوقة فى محيط المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 7 تشرين الأول 2008 - 2:22 م    عدد الزيارات 1603    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذّرت جامعة الدول العربية من قيام سلطات الاحتلال بحملة تهويد غير مسبوقة فى محيط المسجد الأقصى المبارك بدأت مع بداية فصل الصيف وتتضمّن مخططاً لبناء 60 وحدة على بعد مئات الأمتار من المسجد ومطلة عليه وذلك فى منطقة رأس العامود. ونبهت الى أن سلطات الاحتلال بدأت بالفعل فى بناء البنى التحتية فى الموقع بعد استيلاء المنظمات الاستيطانية على مساحات من الأراضى العربية.

 

ولفت تقرير لقطاع فلسطين والأراضى العربية المحتلة بالجامعة العربية، صدر أمس الثلاثاء (6/10)، إلى أنّه من بين الداعمين الأساسيين لهذا المشروع الثريّ اليهودى الأمريكى مسكوفيتش الذى يدعم عمليات الاستيطان اليهودى فى القدس.

 

ونبّه قطاع فلسطين والأراضى العربية المحتلة بالجامعة العربية فى تقريره من أنّ عدد المنازل المعرّضة للهدم فى مدينة القدس الشريف نتيجة إجراءات الاحتلال التعسفية يصل إلى 150 ألف منزل يمكن هدم أيّ منها فى أيّ يوم، حيث هدمت سلطات الاحتلال 80 منزلاً فى القدس منذ مطلع العام الجاري.

 

ونوّه التقرير الى أنّه تمّ كشف النقاب عن وجود خريطة مخطط جديد فى بلدية الاحتلال بالقدس لإعادة تفعيل ملف هدم منازل حيّ البستان والذي تمّ تجميده قبل عامين من خلال ممارسة الفلسطينيين لضغوط سياسية ودبلوماسية وجماهيرية، لافتاً إلى أنّ هذا المخطط يتضمّن تعرض قرية سلوان لهجمة استيطانية شرسة مدعومة من المؤسسة السياسية الرسمية متعددة الوسائل خاصة فى وادي حلوة وحيّ البستان بهدف تهجير أهالى المنطقة من الفلسطينيين.

 

ونقل التقرير عن مؤسسة القدس الدولية تحذيرها من تسارع الحفريات أسفل المسجد الأقصى المبارك وفى محيطه فى 18 موقعاً فى مختلف جهاته.


المصدر: القدس المحتلة- موقع مدينة القد - الكاتب: admin

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »