"الجامعة العربية" تعرب عن قلقها إزاء مشروع سياحيّ صهيونيّ قرب "الأقصى"

تاريخ الإضافة الأحد 11 تشرين الثاني 2007 - 1:50 م    عدد الزيارات 1947    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


أعربت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، أول أمس الجمعة (9/11)، عن قلقها البالغ من قيام جمعية صهيونيّة شبه حكومية مسؤولة عن إدارة حائط البراق والأنفاق، بالتخطيط لمشروع سياحيّ جديد لحفر نفقٍ يمرّ تحت المنازل العربية في الحي الإسلامي في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، وعلى بعد مائة متر إلى الغرب من المسجد الأقصى المبارك.

 

واستنكرت الجامعة بشدّة الأعمال والانتهاكات الصهيونيّة المستمرة يحق المدينة المقدّسة. وقالت: "إنّها باتت تُنَفّذ بصورة يومية في تحدٍّ لقرارات الأمم المتحدة والمجتمع الدولي وبصورة تؤدّي إلى تقويض الجهود المبذولة لاستئناف عملية (السلام) وتتعارض مع إجراءات (بناء الثقة) اللازمة لانعقاد المؤتمر الدولي للسلام" على حدّ تعبيرها.

 

وطالبت الجامعةُ الأممَ المتحدة واليونسكو والرباعية الدولية، بالتدخل الفوري لوقف الانتهاكات الصهيونيّة واتخاذ الإجراءات اللازمة لحثّ حكومة الكيان الصهيونيّ على منع المصادقة على هذا المشروع الذي يتعارض مع أحكام اتفاقيات جنيف الرابعة واتفاقية لاهاي، بشأن حماية الممتلكات الثقافية في حالة النزاع المسلح وجميع القرارات الدولية ذات الصلة.


المصدر: القاهرة- وفا: - الكاتب: admin

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »