اقتحامات وجولات مشبوهة لشرطة الاحتلال داخل المسجد الأقصى المبارك

تاريخ الإضافة الخميس 8 تشرين الثاني 2007 - 7:52 م    عدد الزيارات 1698    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذّرت مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية، الإثنين الماضي (5/11)، من قيام مجموعات كبيرة من شرطة الاحتلال الصهيونيّ باقتحام المسجد الأقصى وتنظيم جولات لمناطق عديدة داخله بشكل متزايد ومتكرر.

 

واعتبرت مؤسسة الأقصى في بيانٍ لها، أنّ هذه الاقتحامات والجولات مسّاً خطيراً بالمسجد الأقصى، وتدلّل على تصاعد مسعى المؤسسة الصهيونيّة للسيطرة المطلقة التدريجية على المسجد الأقصى.

 

وأكدت المؤسسة أنّ مثل هذه الاقتحامات والجولات باتت تزداد وتتكرر أكثر يوماً بعد يوم. وأشارت إلى أنّ المؤسسة الصهيونيّة تخطط لمزيدٍ من العدوان واستهداف المسجد للأقصى المبارك.

 

وتمكّنت مؤسسة الأقصى من التقاط صورٍ فوتوغرافية في فترات مختلفة تشير إلى قيام مجموعات شرطية صهيونيّة كبيرة يتراوح عددها ما بين 10 إلى 100 عنصر شرطي يقومون باقتحام المسجد الأقصى عبر طريق باب المغاربة، ثم يقومون بجولات مشبوهة لمناطق عديدة في المسجد الأقصى.

 

وتتركز الاقتحامات -كما جاء في بيان مؤسسة الأقصى- في محاور ثلاث: المحور الأول المسجد القبلي المسقوف وخاصة في منطقة المحراب ومسجد عمر. والمصلى المرواني. وقبة الصخرة وخاصة المغارة الواقعة أسفل الصخرة الموجودة في قبة الصخرة.

 

ويقوم عددٌ من أفراد الشرطة "بتصويرٍ فوتوغرافي وفيديو لجميع هذه المناطق ومسار الجولة بشكلٍ دقيق"، محذّرةً من مثل هذه الاقتحامات والجولات وتعتبرها مساً خطيرًا بالمسجد الأقصى المبارك، بل إنّ هذه الجولات المشبوهة تحمِل في طياتها خطورة شديدة على المسجد، ثم إنّها تدلّل بشكل واضح على أنّ المؤسسة الصهيونيّة تخطط لشيء ما ضد المسجد الأقصى.

 

وطالبت المؤسسة من حراس المسجد الأقصى أخذ مزيدٍ من الحذر والانتباه لمثل هذه الاقتحامات والجولات المشبوهة، خاصةً وأنها تتوافق مع تصوير دقيق للجولة ومرافق المسجد الأقصى من قِبَل عناصر الشرطة الصهيونيّة.


المصدر: القدس أون لاين - الكاتب: admin

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »