الحركة الإسلامية للاحتلال: ستدفعون ثمن المسّ بالمقدسات

تاريخ الإضافة الخميس 22 آب 2019 - 7:30 م    عدد الزيارات 295    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


حذرت الحركة الإسلامية في بيت المقدس، الاحتلال الصهيوني من "اللعب بالنار والمس بالمقدسات"، مشددة على أن المسجد الأقصى خط أحمر.

وفي بيان لها في الذكرى الخمسين لإحراق منبر نور الدين زنكي، توجهت الحركة الإسلامية للمحتل الصهيوني بقولها: إن اللعب بالنار والمس بالمقدسات وجعلها قضية مزايدات انتخابية ستمتد ناره لتحرق كيانكم وأحلامكم.

وأضافت محذرة الاحتلال: "ستدفعون ثمن تهور المستوطنين والمتطرفين منكم، لا تراهنوا على هدوء شعبنا، فإنه الهدوء الذي يسبق العاصفة التي ستطيح بكم، ولكم في التاريخ الدروس والعبر". 

وشددت على أن "الأقصى خط أحمر، ترخص في سبيله الدماء وكل ما نملك، كما فعلنا في انتفاضة الأقصى وانتفاضة القدس وما سبقها من انتفاضات وهبات دفاعا عنه وعن قدسيته".

وأشارت إلى أن حريق المسجد الأقصى المبارك الذي اشتعل منذ خمسين عاما لم يكن مجرد حدث عابر نفذه متطرف أو مجنون صهيوني قادم من خلف البحار.

وأضافت: "كان هذا الحريق بمنزلة إعلان الحرب على المسجد الأقصى المبارك بكل ما يمثله من رمزية عقدية ودينية للمسلمين، وبكل ما يحمله من قيمة قدسية وحضارية وتاريخية للأمة الإسلامية جمعاء وللشعب الفلسطيني على وجه الخصوص".

وأكدت أن المسجد الأقصى المبارك ومنذ احتلاله في العام 1967 يعيش حالة حريق واستهداف مستمرة كل يوم، وكما أطفأ المقدسيون حريق الحقد الصهيوني منذ خمسين عاما، فإن أبناءهم وأحفادهم من المرابطين والمعتكفين ما زالوا يقفون في وجه أطماع الاحتلال وقطعان مستوطنيه باذلين الغالي والنفيس من أرواحهم ودمائهم وأموالهم وسني أعمارهم التي يقضونها خلف قضبان السجون فداء لأقصاهم ومقدساتهم.

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »