"جماعات الهيكل" تهدد باجتياح "الأقصى" بالآلاف في الـ28 من رمضان

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 أيار 2019 - 11:57 ص    عدد الزيارات 532    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، أبرز الأخبار

        



 

أعلنت "جماعات الهيكل" المزعوم النفير والحشد لكسر قرار شرطة الاحتلال بمنعها اقتحام المسجد الأقصى من قبل المستوطنين في الثاني من شهر حزيران القادم، وهو يوم 28 رمضان الجاري بالتقويم الهجري، والذي يصادف ما يسميه الاحتلال "يوم القدس" (ذكرى توحيد شطري المدينة المقدسة).  

 

وقد بررت شرطة الاحتلال نيتها إغلاق الأقصى أمام المقتحمين من المستوطنين في ذلك اليوم بأن آلاف المسلمين سيؤمّون المسجد في ليلة ختم القرآن، وخشية على سلامة المستوطنين سيتم منع الاقتحام.

 

من جانبها، أعلنت جماعات الهيكل النفير والحشد لكسر هذا القرار وطالبت بإلغائه فورا، وادعت بأنها سوف "تحشد الآلاف لمواجهته واقتحام الأقصى في  ذات اليوم."

 

وقدم البروفيسور هيليل فايس من جماعات الهيكل المزعوم، التماسا لمحكمة الاحتلال العليا مطالباً فيه بإلغاء قرار الشرطة، وقال إنهم "مستعدون للحرب من أجل اقتحام الأقصى في هذا اليوم".

 

في نفس السياق، أعلنت قيادات في "جماعات الهيكل" نيتها التواصل مع أعضاء كنيست للضغط على رئيس حكومة الاحتلال نتنياهو بملف تشكيل الحكومة الجديدة حتى يسمح لهم باقتحام الأقصى في يوم 28 رمضان.

 

وعادة ما يتم إغلاق المسجد الأقصى بوجه الاقتحامات اليهودية المتطرفة طيلة العشر الأواخر من شهر رمضان كل عام، تحسباً من أعداد المسلمين الهائلة التي تتواجد بالأقصى في هذه الفترة.

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »

علي ابراهيم

كيف أحرّر بيت المقدس 1

الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 7:46 م

أن أعرفها عن قُربيشكل تحرير بيت المقدس من الاحتلال الإسرائيلي غايةً سامية لكل غيورٍ من أبناء الأمة من المحيط إلى الخليج، فالقدس مهوى القلوب والأفئدة، أرض الإسراء ومحضن الأنبياء، وهي وصية الرسول  وأما… تتمة »