إيسيسكو لمؤسسة القدس الدولية: سنعرض مشروع التلفريك التهويدي على الاجتماع الثامن للجنة التراث في العالم الإسلامي

تاريخ الإضافة السبت 16 شباط 2019 - 9:21 ص    عدد الزيارات 1864    التعليقات 0    القسم التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


 

تلقى مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود رسالة من المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "ايسسكو" بخصوص مشروع التلفريك التهويدي الذي تنوي سلطات الاحتلال تنفيذه في مدينة القدس المحتلة.

وقال مدير الثقافة في المنظمة د. نجيب الغياتي في رسالة للمؤسسة:" إننا نشاطركم الرأي بخطورة هذا المشروع التهويدي، وسنعمل على عرضه على الاجتماع العاشر للجنة خبراء الإيسيسكو الأثاريين المكلفين برصد الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية على مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، وعلى الاجتماع الثامن للجنة التراث في العالم الإسلامي لدراسته".


وأجرت مؤسسة القدس الدولية خلال الأيام الماضية سلسلة من الاتصالات والمراسلات مع عدد من الهيئات الحكومية والشعبية في العالم العربي والإسلامي بهدف اطلاعهم على آخر مستجدات مدينة القدس ومشاريع الاحتلال التهويدية لا سيما مشروع التلفريك الذي تسعى سلطات الاحتلال لتنفيذه في القدس المحتلة بهدف تغيّرُ وجهَ القدس العربي الإسلامي.

وأقرّت "اللجنة القُطرية للبُنى التحتيّة" الإسرائيليّة المرحلة الأولى من مخطط بناء قطار هوائي "تلفريك" يغيّرُ وجهَ القدس، وينقلُ مشروعَ تهويد المدينة إلى مرحلة متقدّمة عبر تشويهِ فضائها العربيّ والإسلاميّ.

واعتبرت مؤسسة القدس أن هذا المخطط استهداف غير مسبوق لفضاء المدينة، بعدما أوغلَ الاحتلال في تهويد أرضها وباطنها، حيث سيخترق سماء القدس، ويزرع العشرات من أعمدته في صدر المدينة، وينقل آلاف المستوطنين المتطرفين إلى حدود البلدة القديمة والمسجد الأقصى لرفع عدد مقتحميه وتسهيل الطريق أمامهم، وسيمر هذا المشروع في سماء القدس، وفوق بيوت المقدسيين بعشرات العربات الضخمة المعلقة التي يراد لها أن تكسر حصريّة المشهد العربي والإسلامي للقدس."

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »