القدس: اجتماع لـ "بحث أوضاع اللاجئين" في مخيم شعفاط

تاريخ الإضافة الخميس 7 شباط 2019 - 4:19 م    عدد الزيارات 924    التعليقات 0    القسم التفاعل مع القدس، شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


بحثت دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة الشعبية بمخيم شعفاط وسط القدس، وإدارة الأونروا في القدس والضفة الغربية أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في مخيم شعفاط.

جاء ذلك خلال اجتماع مشترك عقد بمقر العيادة الصحية التابعة للأونروا بالمخيم بحضور مدير عمليات الأونروا في الضفة الغربية غوين لويس ومدير منطقة الوسط في الوكالة ثائر جالو وعدد من طواقم الوكالة، ومدير دائرة الأونروا في دائرة شؤون اللاجئين كنعان الجمل ومدير دائرة مخيمات القدس نانسي الهندي ورئيس اللجنة الشعبية محمود الشيخ وممثلي عن فعاليات ومؤسسات مخيم شعفاط.

كما ناقش الاجتماع مشاكل مخيم شعفاط المتعلقة بتراكم النفايات وشح المياه الصحية والمعلمين في مدارس الاونروا بالمخيم.

وأكدت لويس على أن الأونروا سوف تباشر في حل مشاكل مخيم شعفاط فيما يتعلق بمشكلة النفايات وإصلاح المعدات المتعطلة وتحسين جودة الخدمات المقدمة للاجئين والعمل على تعزيز الاستقرار للمعلمين في المدارس لافتة الى أنها ستقوم بزيارات ميدانية لمؤسسات الاونروا في شعفاط ومتابعة العمل فيها .

وعبرت عن تقديرها للزيارة ولهذه اللقاءات الهامة التي تساعد في تشخيص المشاكل ومعالجتها.

وقدم الشيخ خلال اللقاء شرحا حول واقع المخيم وواقع الخدمات المقدمه من الوكالة وحجم المساهمه المقدمه من اللجنة لتسهيل حياة للاجئين وحماية مؤسسات الوكالة في المخيم وقد طالب الوكالة بتنفيذ المطلوب منها لخدمة المخيم بأسرع وقت.

فيما اكد الجمل على رؤية رئيس دائرة شؤون اللاجئين في ضرورة العمل على أرضية الشراكة مع الوكالة وتقديم كل ما يلزم لخدمة اللاجئين وتوفير الدعم اللازم من أجل تسهيل الحياة اليوميه في المخيم.

وطالب الأونروا بتقديم كل ما يلزم من خدمات للمخيم والعمل على وضع مخطط يحاكم لخطوات عملية التنفيذ عل ارض الواقع يطال كافة جوانب الحياة في المخيم .

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »