قاصرون يتعرضون للتنكيل خلال عملية اعتقالهم

تاريخ الإضافة الخميس 28 حزيران 2018 - 10:56 م    عدد الزيارات 1483    التعليقات 0    القسم اعتقال

        


نقل محامي نادي الأسير الفلسطيني خلال زيارة أجراها لعدد من الأسرى القاصرين في معتقل "عوفر" شهادات عن تعرضهم للتنكيل والضرب على أيدي قوات الاحتلال خلال عملية اعتقالهم.

وذكر الأسير الفتى خليل محمد الخطيب (15 عاما) من بلدة ابو ديس جنوب شرق القدس، أن قوات الاحتلال اعتدت عليه بالضرب المبرح على أنحاء جسده وتحديدا رأسه، مستخدمة أعقاب البنادق، حيث استمروا بضربه حتى سال الدم من رأسه. علما أن الفتى الخطيب اعتقل في تاريخ الخامس عشر من أيار الماضي، وقد صدر بحقه حكم بالسّجن الفعلي لمدة ثلاثة أشهر.

وأفاد الأسير أحمد هاني سعادة (17 عاما) من بلدة حلحول، بأن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت منزل عائلته الساعة الثالثة والنصف فجرا في السابع من أيار الماضي، واعتدوا عليه بالضرب المبرح قبل أن يتم نقله لاحقا إلى معتقل "عتصيون".

كذلك تعرض الأسير منذر محمد أبو شما (17 عاما) من بلدة بيت دقو، للضرب المبرح تسبب له بجروح في الوجه وبجانب العين اليمنى وفي الظهر، ولم يكتف الجنود بذلك بل استمروا بشتمه خلال عملية اعتقاله التي جرت في الحادي عشر من أيار الماضي، إلى أن تم نقله لاحقا إلى تحقيق "عطروت" ثم إلى معتقل "عوفر".

 

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »

علي ابراهيم

خمسون عامًا على الجريمة.. والأقصى حيٌّ فينا

الثلاثاء 20 آب 2019 - 4:48 م

كثيرةٌ هي المشاهد التي تؤثر بك تأثيرًا شديدًا، وتغير في كنهك أمرًا صغيرًا لا تدركه، ولكنه عميق الأثر، غائر المعنى.. وكثيرة أيضًا تلك الأسئلة البسيطة الساذجة ولكنها وفي ثوب البساطة تزخر بأعظم المعاني، … تتمة »