تحت شعار "القدس توحدنا": أتراك وفلسطينيون يتظاهرون باسطنبول رفضاً لقرار ترمب

تاريخ الإضافة السبت 13 كانون الثاني 2018 - 7:52 م    عدد الزيارات 1593    التعليقات 0    القسم التفاعل مع القدس، أبرز الأخبار

        


شارك مئات المواطنين الأتراك والفلسطينيين، يوم أمس، في وقفة احتجاجية بمدينة إسطنبول؛ لتأكيد رفض القرار الأمريكي بشأن القدس.

المظاهرة نظمتها الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين (فيدار)، في رحاب ميدان مسجد الفاتح بالمدينة، تحت عنوان "القدس توحدنا"، بحضور عشرات الممثلين عن منظمات تركية وفلسطينية.

ورفع المحتجون، كاريكاتيرات ناقدة وساخرة بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب، إضافة إلى صور تؤكد إسلامية مدينة القدس.

كما رفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية والتركية، إلى جانب الكوفية الفلسطينية، وصوراً للمسجد الأقصى ومدينة القدس.

وافتتحت الوقفة، بالدعاء لفلسطين وسوريا والعراق واليمن، باللغتين العربية والتركية، في ميدان مسجد الفاتح.

وخلال إلقائه بيان الوقفة، قال محمد مشينش، رئيس جمعية "فيدار"، إن "أبناء فلسطين في تركيا يجددون رفضهم لقرار ترمب، باعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب للأرض الفلسطينية".

واعتبر أن "هذه الخطوة جاءت للتغطية على فشل الرئيس الأمريكي، وهي خرق فاضح للقوانين والاتفاقيات الدولية التي تمنع عليه أو على غيره الإقدام على مثل تلك الإجراءات، وهذا تحدٍ سافر لمشاعر المسلمين".

وتأسست الجمعية التركية للتضامن مع فلسطين (فيدار) في 2007، وتهدف إلى تكون أيقونة فلسطين في تركيا، وجسر الأخوة بين الشعبين التركي والفلسطيني، إضافة إلى تقديم كافة أنواع الدعم للقضية، بحسب الجمعية.

 

كمال زكارنة

​الطريق إلى السماء.. من الأقصى!

الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 12:40 م

يحتل المسجد الأقصى مكانة إسلامية عظيمة في قلوب المسلمين، فهو مهوى أفئدتهم ومحط أنظارهم، ويقع في أقدس الاماكن على الارض، وبزيارته والصلاة فيه «التقديس» تكتمل شعائر الحج، وما يتعرض له الاقصى حاليا على ي… تتمة »

علي ابراهيم

السالكون في طريق الشهادة

الخميس 13 كانون الأول 2018 - 4:45 م

هناك على هذه الأرض المباركة تشتعل معركةٌ من نوع آخر، معركة صبرٍ وثبات وعقيدة، معركة تشكل إرادة المواجهة عنوانها الأسمى والأمثل. فكسر القواعد المفروضة وتغيير الواقع المفروض عليهم، هي أبرز التجليات لأفع… تتمة »