استنكار واسع لبناء الاحتلال كنيس يهودي أسفل المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 21 كانون الأول 2017 - 10:22 ص    عدد الزيارات 2341    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات، شؤون المقدسات، أبرز الأخبار

        


أكدت حركة حماس أن افتتاح حكومة الاحتلال لكنيس يهودي تحت المسجد الأقصى تجرؤ خطير على حقنا الكامل في القدس والمسجد الأقصى.

وعدّ الناطق باسم الحركة فوزي برهوم، في تصريحٍ صحفي، إقامة الكنيس جريمة إضافية بحق شعبنا ومقدساته، مشدداً أن ذلك يتطلب تصعيد وتيرة انتفاضة القدس وتطويرها، واستنهاض الأمة لعزل هذا الكيان وإفشال مخططاته.

ونددت وحدة القدس بوزارة الأوقاف الفلسطينية بشروع سلطات الاحتلال وافتتاحها كنيس يهودي جديد في انفاق حائط البراق أسفل المسجد الأقصى المبارك، مؤكدة أنه يهدف لطمس التاريخ بالقدس.

وذكرت الوحدة في بيان لها، أنه تم افتتاح الكنيس وسط معالم تاريخية، تعود إلى العصر الإسلامي، إلا أن الاحتلال يزعم أن هذه المعالم والممتلكات لهم.

واعتبر مدير عام وحدة القدس والعلاقات العامة في الوزارة أمير أبو العمرين، أن هذا المشروع الصهيوني الذي تم تنفيذه مؤخرًا بمثابة انتهاك صارخ واستفزاز حقيقي لمشاعر المسلمين ومحاولة غاشمة تهدف إلى طمس التاريخ المقدسي ودثر الحضارات وإصباغ الطابع التلمودي والتهويدي المزور في المنطقة من غير وجه حق.

كما نددت الجبهة العربية الفلسطينية بافتتاح الاحتلال كنيساً يهودياً جديداً في أنفاق حائط البراق أسفل المسجد الاقصى المبارك ، معتبرة أن هذه الخطوة تأتي في سياق المؤامرة الكبرى ضد القدس الشريف.

وقالت الجبهة في تصريح صحفي،  إن الاحتلال الصهيوني يواصل  تهويده للمسجد الأقصى والمدينة المقدسة دون أي اعتبار لمشاعر المسلمين ويحاول فرض امر الواقع ويزور من خلاله حقائق تاريخية.

وأضافت الجبهة أن الاحتلال ومن خلفه الولايات المتحدة الامريكية يحاولان حسم وضع المدينة المقدسة بفرض أمر واقع جديد فيها يحول دون تحقيق الحلم الفلسطيني بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأكدت أن هذه الخطوة تأتي استكمالاً لقرار رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب الذي يعبر العالم بأكمله عن رفضه له وهو ما يتطلب من العالم إدانة إجراءات الاحتلال وكبح جماحه وإعتداءاته المتواصلة التي طالت كل ما هو فلسطيني من حجر وشجر وبشر وتاريخ.

ودعت الجبهة جماهير شعبنا إلي تصعيد المواجهة مع الاحتلال والمشاركة الفاعلة في جمعة الغضب رفضاً لقرار ترامب ودفاعاً عن مدينة القدس ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية والتأكيد للعالم بأن الشعب الفلسطيني سيواصل الصمود في وجه عدو الانسانية الأول المتمثل في الاحتلال وسيدافع عن مدينة القدس مهبط الديانات مهما كلف الأمر من تضحيات.

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »