"الإسلامية المسيحية": عبرنة أسماء أحياء القدس تهويد ممنهج

تاريخ الإضافة الأربعاء 28 كانون الأول 2016 - 10:06 م    عدد الزيارات 2095    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 عدّت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، اليوم إطلاق سلطات الاحتلال أسماء عبرية بديلة للأسماء العربية على شوارع في أحياء مدينة القدس المحتلة، وتحديداً ببلدة سلوان، إصرارًا صهيونيًّا واضحًا على تهويد القدس ومقدساتها؛ لتضحى قدس جديدة غريبة عن عروبتها، وفق تعبير البيان.
وأدان الأمين العام للهيئة حنا عيسى، إطلاق أسماء عبرية على خمسة شوارع في بلدة سلوان مؤخراً، رافضاً هذه الخطوات التهويدية، مؤكداً مواصلة سلطات الاحتلال انتهاك القوانين والأعراف الدولية كافة.
وقال عيسى: إن أسماء شوارع القدس وأحياءها جزء لا يتجزأ من تاريخها العريق وحضارتها القديمة، مشددا على ضرورة الوقوف في وجه عمليات التهويد والحفاظ على عروبة القدس.
وأشارت الهيئة، في بيانها، إلى أن عملية تغيير أسماء الشوارع والأحياء في القدس المحتلة، أحد أساليب الاحتلال لطمس هوية القدس العربية الإسلامية المسيحية، وصبغها بطايع يهودي، من خلال بناء المزيد من البؤر الاستيطانية والحدائق التلمودية، ومواصلة هدم البيوت العربية وتوطين المزيد من المستوطنين، ناهيك عن بناء الكنس والمعالم اليهودية الضخمة، وحفر الأنفاق وتضييق الخناق على المقدسيين، في عملية متكاملة لتهويد القدس.

علي ابراهيم

نفش العهن في الحديث عن صفقة القرن

السبت 1 شباط 2020 - 2:17 م

 وممّا أورده المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان من الأحداث التي جرت في منطقتنا العربية، في العقد الأول من الألفية الثالثة، تلك الخطة الأمريكية التي أرادت إنهاء القضية الفلسطينية، وروجت لها على أ… تتمة »

براءة درزي

عن "إقامة الصلاة" في باب الرحمة..

الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 4:24 م

حملة محمومة من الاعتداءات شنّها الاحتلال منذ مطلع عام 2020 في باب الرحمة: اقتحام للمصلى، واعتداءات على المصلين بالضرب والسّحل، واعتقالات بالجملة، وقرارات بالإبعاد؛ وذلك في سياق متّصل باعتداءاته التي ب… تتمة »