المصادقة على بناء 10 آلاف وحدة استيطانية في القدس والضفة خلال شهر

تاريخ الإضافة الأحد 4 أيلول 2016 - 8:02 م    عدد الزيارات 2074    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 كشف معهد فلسطيني متخصص بمراقبة الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، النقاب عن قرار الحكومة الصهيونية المصادقة على مشروع بناء عشرة آلاف وحدة استيطانية في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلتين.
وقال معهد "أريج" في تقرير صدر عنه اليوم الأحد، إن حكومة الاحتلال صادقت على بناء 2500 وحدة استيطانية في الجزء الجنوبي الشرقي لمستوطنة "جيلو" شمال بيت لحم، بالإضافة إلى 4200 وحدة في مستوطنة "موديعين" إلى الغرب من محافظة رام الله والبيرة.
وأضاف أن المصادقات الحكومية التي تمت خلال آب/ أغسطس الماضي، شملت مشاريع توسعية في العديد من المستوطنات اليهودية الجاثمة على أراضي الفلسطينيين في مدن القدس والخليل وبيت لحم ورام الله.
وفي القدس، أعلنت بلدية الاحتلال في العاشر من الشهر الماضي عن مناقشتها لمشروع جديد لبناء كنيس وبركة مياه في منطقة "جبل المكبر" جنوب مدينة القدس؛ بحيث ستتم مصادرة أراض فلسطينية لصالح تنفيذ هذا المشروع.
وأشار التقرير إلى "مخططات استراتيجية ضخمة" تعتزم الحكومة الإسرائيلية تنفيذها لتطوير المستوطنات اليهودية من خلال إجراء عمليات بناء ضخمة لمشاريع سكنية وصناعية ومراكز صحية وتجارية ومناطق مفتوحة وشبكات طرق، على حساب أراضي المواطنين الفلسطينيين.
وشهد الشهر الماضي، هدم سلطات الاحتلال لأكثر من 50 مسكن و35 منشأة مختلفة الاستخدامات في الضفة الغربية المحتلة، وإصدار أوامر هدم ووقف العمل في 59 منشأة أخرى، فضلا عن اقتلاع 867 شجرة من أراضٍ زراعية فلسطينية ومصادرة ما مجموعه 290 دونما من أراضي الضفة.
ورصد التقرير نحو 50 اعتداء شنّته عصابات المستوطنين على الفلسطينيين وممتلكاتهم خلال آب/ أغسطس الماضي.

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »