بطريرك القدس: يجب العمل على الحد من الهجرة المسيحية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 كانون الأول 2011 - 10:38 ص    عدد الزيارات 2214    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


قال بطريرك القدس لطائفة الروم الارثذوكس البطريرك ثيوفيلوس الثالث، أنه يجب تعزيز دور مجلس كنائس الشرق الأوسط للحد من الهجرة المسيحية التي تُشكل أكبر تحد للوجود المسيحي الأصيل في الأرض التي انطلقت منها المسيحية إلى كل العالم.

 

جاءت كلمة بطريرك القدس خلال اجتماع الجمعية العامة العاشرة لمجلس كنائس الشرق الأوسط المنعقد في مدينة بافوس القبرصية بمشاركة ممثلين عن كنائس المنطقة ورؤساء المجلس وضيوف من كنائس ومؤسسات مسيحية من جميع أنحاء العالم.

 

وترأس بطريرك القدس وفدا أرثوذكسيا للاجتماع ضم المطران اريستارخوس سكرتير البطريركية المقدسية، والمطران دوروثيوس، و د.كامل أبو جابر، والارشمندريت اينكنديوس، والأب نيكتاريوس، ووفاء قسوس مديرة مكتب مجلس كنائس الشرق الأوسط في الأردن.

 

وتم خلال انعقاد الجمعية العامة للمجلس انتخاب بطريرك القدس ثيوفيلوس الثالث رئيساً عن العائلة الأرثوذكسية، كما تم انتخاب الأب الدكتور بولس روحانا أميناً عاماً للمجلس لفترة السنوات الأربع القادمة.

 

وأكد بطريرك القدس "أن الوجود المسيحي في الشرق هو وجود أصيل ذا جذور تاريخية وتطلعات مستقبلية أقوى بكثير من حالات الاعتداء الشاذة التي أدانها المسلمون قبل المسيحيون، مما يؤكد صحة قاعدة الحوار بين الأديان وحالة الوئام التي نعيشها في أوطاننا".

 

من جهة ثانية، أصدر مجلس كنائس الشرق الأوسط بياناُ جدد من خلاله الدعم الكامل للقضية الفلسطينية لا سيما حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره بحسب الشرعية الدولية، كما طالب بحماية الأماكن المقدسة وبيوت العبادة مع التشديد على أن الحرية الدينية وحرية العبادة شأنان مقدسان، وأشار المجلس في بيانه أيضاً إلى وجوب استمرار مبادرات الحوار الإسلامي-المسيحي.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »