استشهاد الشاب "أحمد إبراهيم النجار" برصاص الاحتلال

تاريخ الإضافة السبت 31 كانون الثاني 2015 - 11:42 م    عدد الزيارات 5346    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة اطلاق نار، شهيد، نابلس

        


 إستشهد الشاب أحمد ابراهيم النجار (19 عاماً)، مساء السبت، بعد إطلاق النار عليه من قبل جنود الاحتلال، وذلك عند جسر قرية مادما القريب من بلدة بورين جنوب نابلس مسقط رأس الشهيد.

وقالت لمصادر "عبرية" "أن قوة من قوة من جيش الاحتلال قامت بنصب كمين لشابين حاولا إلقاء قنبلة حارقة بقرية بورين جنوب مدينة نابلس، وأطلقت النار باتجاهها مما أدى إلى استشهاد أحدهما و إصابة الآخر بإصابة خطيرة."

مضيفةً "أن الشابين حاولا ألقاء قنبلة على دورية كانت تمر بالطريق الالتفافي القريب من البلدة، قبل أن تقوم بإلقاء النار باتجاههما."

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »