لنصرة القدس ودعم المصالحة:

شخصيات فلسطينية مستقلة تجتمع مع إمام الأزهر

تاريخ الإضافة الخميس 7 نيسان 2011 - 9:19 ص    عدد الزيارات 2721    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


اجتمع وفد تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة مع فضيلة الإمام الأكبر للأزهر الدكتور أحمد الطيب، لبحث ملف المصالحة الداخلية ودور الأزهر في دعم جهود تحقيق الوحدة الوطنية ونصرة القدس.

 

وتناول الاجتماع بحث آخر تطورات القضية الفلسطينية والاعتداءات على الشعب الفلسطيني ومقدساته الإسلامية والمسيحية.

 

وأكد السيد محمود ثابت عضو قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة أن فضيلة إمام الأزهر وعد ببذل كل ما يستطيع لخدمة جهود المصالحة على اعتبار أنها المفتاح لتحقيق كافة المطالب الفلسطينية المشروعة .

 

وأوضح ثابت أن لقاء الشخصيات المستقلة مع إمام الأزهر يأتي من باب إدراك حجم التأثير الذي يمتلكه الدكتور احمد الطيب ، بالإضافة إلى كون الأزهر يعتبر المؤسسة الإسلامية الأولى في العالم، وهو ما دفع الشخصيات المستقلة إلى رفع الصوت الأزهر عاليا في دعم تحقيق المصالحة الوطنية الداخلية.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

تغول الاستيطان الإسرائيلي بين الدعم الأمريكي والمواقف العاجزة

 الخميس 12 كانون الأول 2019 - 5:34 م

تعرّف على الخطوات الأمريكية، وكيف كان الرد الشعبي عليها؟

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 2:26 م

الفصل الثالث| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 9 كانون الأول 2019 - 3:46 م

تخريب أفق القدس

 الأربعاء 4 كانون الأول 2019 - 3:52 م

الفصل الثاني| عين على الأقصى 2019

 السبت 30 تشرين الثاني 2019 - 4:35 م

الفصل الأول| عين على الأقصى 2019

 الإثنين 25 تشرين الثاني 2019 - 1:27 م

شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية

 الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م

الأونروا في شرق القدس

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 5:10 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »