كهف الصمود



تاريخ الإضافة الأربعاء 11 حزيران 2014 - 11:30 ص    عدد الزيارات 19532    التحميلات 0    القسم فواصل وأفلام

        

تشغيل  (00:00:00)

"كهف الصمود" فيلمٌ وثائقيٌّ إنسانيٌ جديدٌ تنتجه مؤسسة القدس الدولية، ليكون لوحة إنسانية تروي حكاية الألم المقدسي إلى ضمائر العالم التي لم تتحرك إلى الآن لإيقاف كارثة التطهير العرقي في مدينة القدس.
ويحكي الفيلم قصة الصمود المقدسي الفريد في مواجهة سياسات التهجير التي يفرضها الاحتلال، حيث يدور محور الفيلم حول عائلة خالد الزير التي هدم الاحتلال بيته الذي يأويه وعائلته المكونة من 7 أفراد في نهاية عام 2013، على الرغم من عدم إنتهاء مناقشة المسألة في المحكمة، ما اضطر أفراد العائلة للانتقال للعيش في كهف في القدس رافضين الخروج من المدينة بحثًا عن مأوى.
ويحكي الفيلم معاناة المقدسي خالد الزير من مضايقات سلطات الاحتلال له، حتى بعد أن اختار الكهف ملاذًا غير آمن، حيث تمنعه "سلطة الطبيعة" من إجراء أي ترميم في الكهف، بعد أن علمت أنه أجرى ترميمات بسيطة داخله لمنع تساقط الحجارة والأتربة من جدران الكهف، ثم تتقدم "سلطة الآثار" بشكوى ضده تتهمه بتغيير معالم كهف أثري موجود في منطقة سلوان، وتطالب بإخراجه من الأرض حفاظاً على المعالم الأثرية الموجودة فيها، على حد زعمها.
وبرغم كل ذلك يبقى خالد الزير صامدًا وعائلته لحماية أرضه من المصادرة لصالح مخططات الاحتلال، التي تريد تحويلها إلى شارع يربط بين البؤر الاستيطانية في بلدة سلوان ومنطقتي الثوري وجبل المكبر جنوب المسجد الأقصى.
 

رابط النشر

إمسح رمز الاستجابة السريعة (QR Code) باستخدام أي تطبيق لفتح هذه الصفحة على هاتفك الذكي.



براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »