شذرات من الحركة العلمية في القدس إبان العصور الإسلامية


تاريخ الإضافة الخميس 14 تشرين الثاني 2019 - 3:09 م    عدد الزيارات 476    التحميلات 47    القسم أوراق بحثية

        


نقدم في هذه الورقة إطلالةً يسيرة على التفاعل العلمي والمعرفي في القدس المحتلة، في سياق تسليط الضوء على أهمية القدس في الحركة العلمية، وهو تفاعلٌ ثريّ يتلاقى مع أهمية المدينة في الإسلام، وموقعها المحوري في قلب بلاد الشام، ما جعل الرحلة إليها والمكوث فيها، جزءًا من الرحلات العلمية التي كانت واحدةً من أبرز مظاهر طلب العلم في الحقب الإسلامية المتلاحقة، إذ زارها العديد من كبار علماء المسلمين من أصقاع الأرض، وتخرج في مسجدها الأقصى نخبة من العلماء في مختلف العلوم الشرعية والطبيعية.

وفي هذه المادة شذرات من الاهتمام المقدسي بالعلوم الشرعية والطبيعيّة، وقبسات متفرقة عن أبرز العلماء الذين نبغوا في المدينة، على اختلاف تخصصاتهم واهتماماتهم العملية، ما يُعيد لنا التأكيد أن المعركة على هوية القدس واحدةٌ من أهم المعارك، فالمدينة التي كانت واحدةً من حواضر العلم والمعرفة في العالم الإسلامي، تم تقزيم دورها ومن ثم محاولة إنهائه بفعل الاحتلال الإسرائيلي الغاشم، الذي يخنق المدينة وما تمتلكه من مقدرات بشرية وسكانية، ولنؤكد مجددًا أن الدور الحضاري للمدينة يُمكن استعادته إن تضافرت العوامل اللازمة والجهات الراعية، لإعادة القدس إلى سابق عهدها من الأهمية والألق، وأن الإشعاع الحضاري للمدينة هو جزء من هويتها العربية الإسلامية، الحفاظ عليه حفاظٌ عليها.

رابط النشر

إمسح رمز الاستجابة السريعة (QR Code) باستخدام أي تطبيق لفتح هذه الصفحة على هاتفك الذكي.



براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »