خبير: ما يجري بالضفة عملية حسم لقضية القدس بشكل نهائي

تاريخ الإضافة الأحد 30 كانون الأول 2018 - 9:23 م    عدد الزيارات 1025    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، تقرير وتحقيق، أبرز الأخبار

        


اعتبر خبير الأراضي والاستيطان، خليل التفكجي، أن ما يجري هو عملية حسم لقضية القدس بشكل نهائي عن طريق زيادة عدد الوحدات الاستيطانية، وعدد المستوطنين في داخل القدس، ونشر الكثير من المخططات لإقامة البنى التحتية مثل السكك الحديدية، بعدما أخذت "إسرائيل" الضوء الأخضر لذلك، عقب نقل الولايات المتحدة لسفارتها من تل أبيب إلى القدس.

وتوقع التفكجي، في تصريح صحفي اليوم الأحد، زيادة الهجمة الاستيطانية خلال الفترة القادمة، ليس فقط في القدس، وإنما في الضفة، وصولاً لهدفه الاستراتيجي بأن هناك دولة واحدة، ما بين النهر والبحر، وهي "إسرائيل".

وتابع التفكجي: "حفريات  الاحتلال في محيط المسجد الأقصى، جزء من السياسة "الإسرائيلية"، مبيناً أن "إسرائيل" عندما لا تجد ما يخص التاريخ اليهودي فوق الأرض، فإنها تذهب إلى ما تحت الأرض برواية يهودية، تزعم أن جذورهم في المنطقة قبل ثلاثة أو أربعة آلاف عام.
وأوضح التفكجي أن الحفريات التي تجري بشكل كبير في سلوان، هي نتيجة للأنفاق التي افتتحت في البلدة، وأن ما يحدث من انهيارات هي نتيجة لهذه الأنفاق التي بدأت منذ عام  1967 وحتى اليوم بقيادة الجمعيات "الصهيونية" وبدعم من حكومة الاحتلال.

ونوّه التفكجي على أن تسارع وتيرة الاستيطان، تأتي في إطار مخطط "إسرائيلي" (القدس 2020) منذ عام 1994، واليوم تبحث "إسرائيل" عن مخطط جديد (القدس 2050).

علي ابراهيم

على خطى التضحية في رمضان

الخميس 30 أيار 2019 - 5:51 م

تتسلل ظلال سوداء قاتمة في خفية وتوجس، تتلافى ضوء القمر وهي مرتابة مرتاعة، تراهم يرتعبون من تمتمات المصلين القانتين المتهجدين، يتسللون إلى المسجد يحملون في قلوبهم جزعًا وفي أيديهم بنادق تكفي لإحداث مذب… تتمة »

براءة درزي

خيمة إبراهيم... رباط أقلق الاحتلال

الأربعاء 29 أيار 2019 - 11:47 م

 بدأ إبراهيم خليل، من الداخل الفلسطيني المحتل، رباطه خارج الأقصى في 26/5/2019 بعدما أبعدته شرطة الاحتلال عن المسجد ومنعته من الدخول إليه والصلاة فيه مدة أسبوعين. وإبراهيم، وهو مختصّ بالعلاج النفسي ولد… تتمة »