تقرير: الاحتلال هدم 63 منشأة في القدس منذ بداية العام

تاريخ الإضافة الأربعاء 18 تموز 2018 - 10:45 م    عدد الزيارات 1750    التعليقات 0    القسم هدم، تقرير وتحقيق، أبرز الأخبار

        


أفاد مركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الإنسان بأن سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" هدمت 63 منشأة فلسطينية في مدينة القدس المحتلة في النصف الأول من العام 2018.

وأوضح المركز في تقرير أصدره اليوم أن عمليات الهدم المذكورة أدّت إلى تهجير 51 فلسطينيًا وفلسطينيةً بينهم 21 قاصرًا.

وأشار إلى أن بلدة العيسوية لا تزال أكثر المناطق المقدسية تضرّرًا من عمليات الهدم، حيث شهدت هدم 18 منشأة، تليها بلدة سلوان تم هدم 12 منشأة.

وقال إن سلطات الاحتلال تستخدم عمليات الهدم المتواصلة في القدس لإفراغ المدينة من أبنائها الفلسطينيين وتسريع التهجير القسري بحقّهم، كما وتمثّل سياسات التنظيم والبناء المتّبعة من قبل الاحتلال أداةً في المنظومة "الإسرائيلية" الساعية إلى التضييق على الفلسطينيين.

وأضاف أن عشرات الآلاف من الفلسطينيين في المدينة يواجهون أوامر هدمٍ بحجّة البناء غير المرخّص، وذلك لأن بلدية الاحتلال ترفض طلبات الفلسطينيين للحصول على رخص بناء بشكل ممنهج.

ولفت التقرير إلى أن سياسات التخطيط والبناء "الإسرائيلية" هي جزء لا يتجزّأ من سياسةٍ "إسرائيليةٍ" شاملة تهدف إلى إعادة هندسة المدينة المحتلّة ديموغرافيًّا، وقد شجّع اعتراف الولايات المتّحدة بالقدس عاصمةً لـ "إسرائيل" الاحتلال على متابعة هذه العملية ومواصلة انتهاكاته بحق الفلسطينيين دون أي مساءلة تذكر.

وأوضح أن سلطات الاحتلال قد تبنّت عددًا من الإجراءات الرامية إلى تعزيز سياساتها التوسّعية والقمعية بحق الفلسطينيين، ومن بينها المصادقة على تعديل قانون يخوّل وزارة داخلية الاحتلال بسحب إقامة المقدسيين المتّهمين ب "خرق الولاء لدولة الاحتلال".

وبحسب مركز القدس، فإن سلطات الاحتلال في القدس تواصل اعتقالاتها التعسّفية ضد الفلسطينيين وتطبيق سياسات تقيّد حق العائلات المقدسيّة بالعيش في المدينة مع أزواجهم/زوجاتهم من الضفة الغربية.

وأضاف التقرير أنه لا يمكن كذلك إغفال أوامر الإخلاء الصادرة بحق عدة عائلات من سلوان والشيخ جرّاح، والتي تصبّ إلى إخلاء البيوت الفلسطينية من سكانها من أجل تمهيد الطريق أمام سيطرة المستوطنين عليها.

علي ابراهيم

على خطى التضحية في رمضان

الخميس 30 أيار 2019 - 5:51 م

تتسلل ظلال سوداء قاتمة في خفية وتوجس، تتلافى ضوء القمر وهي مرتابة مرتاعة، تراهم يرتعبون من تمتمات المصلين القانتين المتهجدين، يتسللون إلى المسجد يحملون في قلوبهم جزعًا وفي أيديهم بنادق تكفي لإحداث مذب… تتمة »

براءة درزي

خيمة إبراهيم... رباط أقلق الاحتلال

الأربعاء 29 أيار 2019 - 11:47 م

 بدأ إبراهيم خليل، من الداخل الفلسطيني المحتل، رباطه خارج الأقصى في 26/5/2019 بعدما أبعدته شرطة الاحتلال عن المسجد ومنعته من الدخول إليه والصلاة فيه مدة أسبوعين. وإبراهيم، وهو مختصّ بالعلاج النفسي ولد… تتمة »