حكومة الاحتلال تصادق الأحد على مشروع قطار هوائي يصل إلى حائط البراق

تاريخ الإضافة الجمعة 26 أيار 2017 - 10:49 م    عدد الزيارات 2896    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، تقرير وتحقيق

        


من المتوقع أن تصادق حكومة الاحتلال الصهيوني، في جلستها الأسبوعية بعد غد الأحد، على مشروع قطار هوائي يربط محطة القطارات في القدس المحتلة بحائط البراق (الجدار الغربي للمسجد الأقصى)، بهدف تسهيل وصول 130 ألف مستوطن إلى المنطقة.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن إطلاق المشروع يأتي بالتزامن مع احتفالات الاحتلال بمرور 50 عاما على احتلال الشطر الشرقي من القدس في حرب يونيو/حزيران 1967، وفقا للصحيفة؛ تبلغ المسافة التي سيقطعها القطار الهوائي 1400 متر، ويمكن الراكب من رؤية القدس من الجو، وسيكون قادرا على تسيير 40 عربة تحمل كل منها عشرة ركاب بسرعة 21 كلم في الساعة.

ولفتت الصحيفة إلى حساسية مسار خطوط القطار الهوائي، إذ أنه يجتاز الداخل الفلسطيني، كما أن إحدى محطاته ستكون تحت إدارة الجمعية الاستيطانية "العاد" التي تعنى بشكل خاص بتهويد القدس وبناء البؤر الاستيطانية فيها، لا سيما في حي سلوان جنوب الأقصى.

وأوضحت الصحيفة أن الشركة الفرنسية التي كان من المفترض أن تنفذ المشروع، تراجعت على أثر ضغوط سياسية من وزارة الخارجية الفرنسية، إضافة إلى مشكلات هندسية تتمثل في إقامة أعمدة ضخمة على مسافات قريبة من بعضها، وحول أسوار القدس، وبالقرب من مواقع دينية حساسة، ضمنها كنائس ومساجد ومنها المسجد الأقصى/الحرم القدسي الشريف.

وتدعي وزارة السياحة الصهيونية أن خطوط القطار الهوائي ستكون متاحة أمام جميع سكان القدس، عربا ويهودا، وأن هدفها تسهيل الوصول إلى الأماكن المقدسة، وتقدر كلفة المشروع بنحو 200 مليون شيقل (55 مليون دولار تقريبا).

 

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »