مؤسسة القدس الدولية تلتقي السفارة الأردنية في لبنان

تاريخ الإضافة الأربعاء 29 أيار 2019 - 7:24 م    عدد الزيارات 1062    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        



 

في إطار جولتها على صناع القرار من أحزاب وهيئات وشخصيات رسمية وشعبية ذات العلاقة بالقدس، زار وفد من مؤسسة القدس الدولية القائم بالأعمال في سفارة المملكة الأردنية الهاشمية في لبنان سعادة الأستاذة وفاء حاتم الإتيم .

 

وضم وفد المؤسسة المدير العام الأستاذ ياسين حمود، ومنسق العلاقات الخارجية الأستاذ علي يونس.

 

وقدم الوفد التهنئة للقائم بالأعمال لاستلام مهامها الجديدة، وأثنى على دور السفير السابق للمملكة في لبنان الأستاذ نبيل مصاروة، وقدم حمود شرحا عن المؤسسة وأعمالها.

 

وتناول اللقاء التطورات الخطيرة في القدس والممارسات والانتهاكات الإسرائيلية الحالية التي يقوم بها الكيان لمحاولة تمرير المخطط الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك من خلال ابعاد حراس المسجد والتضييق على المصلين ومنع العتكاف الا في أوقات معينة.

 

وأثنى الوفد خلال اللقاء على الجهود الدبلوماسية الأردنية المكثفة، بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني للدفاع عن القدس و مقدّساتها، مطالباً المملكة باعتبارها صاحبة الوصاية والرعاية التاريخية على الأماكن المقدّسة الإسلامية و المسيحية ببذل المزيد من الجهود لحماية موظفي الاوقاف والضغط على الاحتلال في المحافل الدولية لوقف الانتهاكات والاقتحامات والتصدي لمشروع التقسيم الزماني والمكاني.

 

وأعلن الوفد عن تضامن المؤسسة مع المملكة في وجه الضغوطات السياسية والاقتصادية التي تتعرض لها المملكة للقبول بصفقة القرن، وطالب بتشكيل مظلة دعم عربية وإسلامية لتعضيد موقف الاردن.

 

بدورها، أثنت سعادة القائم بالأعمال على الدور الذي تلعبه مؤسسة القدس الدولية في الدفاع عن المدينة المقدسة، قائلا:" إن حماية المسجد الأقصى المبارك واجب على الجميع ...مؤسسات ودول وأفراد، فالمملكة الأردنية وعلى رأسها جلالة الملك تبذل بشكل يومي كافة الجهود الممكنة لرعاية وصيانة وحماية هذه الأماكن المقدسة وخاصةً المسجد الأقصى المبارك.

 

وأكدت أن الأردن سيستمر بالتصدي لأية انتهاكات إسرائيلية، ولن يتوانى عن اتخاذ كافة الإجراءات الدبلوماسية والقانونية إزاء أي انتهاك أو إجراء يستهدف المقدسات، حتى لو بلغت الضغوطات الاقتصادية والسياسية أشدها، فالمقدسات الإسلامية والمسيحية تعتبر خطا أحمرا بالنسبة للقيادة والشعب الأردني.

 

وفي ختام اللقاء أهدى الوفد سعادتها  صورة للمسجد القبلي وتقرير حال القدس وبعض الدراسات والتقارير التي أنتجتها المؤسسة في الشأن المقدسي.

علي ابراهيم

حكايا المطبعين

الجمعة 28 حزيران 2019 - 3:07 م

عمل المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان على تأريخ الأحداث في منطقتنا العربية، فكان يتطرق للموضوعات حينًا وما جرى بها، ويتناول الأحداث أحيانًا أخرى ويربطها بسياقاتها ونتائجها، ومما تناول مؤرخنا ال… تتمة »

براءة درزي

فلسطين مش للبيع!

الأربعاء 26 حزيران 2019 - 2:01 م

يقف مستشار ترمب قبالة المشاركين في ورشة البحرين يشرح لهم ما يتضمنه الجانب الاقتصادي من الخطة الأمريكية للسلام. ويكشف عن المقترحات التي تتضمن استثمار 50 مليار دولار في المنطقة على مدار 10 أعوام، حيث تذ… تتمة »