مركز مريم للتنمية الاجتماعية ينظم محاضرة بعنوان "نكبة فلسطين بمعانٍ رمضانية"

تاريخ الإضافة الخميس 16 أيار 2019 - 1:28 م    عدد الزيارات 1177    القسم أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


نظّم مركز مريم للتنمية الاجتماعية محاضرة بعنوان "نكبة فلسطين بمعانٍ رمضانية" وذلك يوم الأربعاء 15-5-2019 في مسجد الحسين في صيدا.

قدّم المحاضرة الأستاذ هشام يعقوب رئيس قسم الأبحاث والمعلومات في مؤسسة القدس الدولية وأجرى فيها إسقاطات لأبرز المعاني والدروس من رمضان على القضية الفلسطينية.

واستهل محاضرته بالقول: رمضان ليس شهرًا عاديًّا بل هو مدرسة في الحياة ومشروع تغيير شامل وكامل، ويلتقي هذا الشهر الكريم مع فلسطين في صفة البركة فكلامها مباركان من رب العالمين.

وتحدث يعقوب عن الصلة بين مجاهدة النفس في رمضان وطريق الجهاد الذي نحتاج إليه لتحرير فلسطين وذلك من خلال قوله تعال "كُتب عليكم الصيام" وقوله "كتب عليكم القتال". ثم ربط بين الصبر في رمضان والصبر المطلوب ليكون زادًا للعاملين من أجل فلسطين. وتوقف عند مفاهيم الابتلاء والاختبار التي جعلها الله سننًا في البشر.

وقال:" إن رمضان يعطينا قوة روحانية عالية تجعلنا نصبر على الجوع والعطش والمشقة وهكذا هو العمل لفلسطين يحتاج إلى قوة روحانية مستمدة من الغيب وما نزل به الوحي من أسرار تثبت الإنسان وتدله على أجر ما يقوم به من أجل فلسطين".

وعرّج يعقوب على معنى كثرة إنفاق المال والصدقات في رمضان وقال إن فلسطين هي أهم مكان يمكن أن نوجه إليه زكاة أموالنا وصدقاتنا اليوم لأن الأجر فيها مضاعف في حضرة الشهداء والمجاهدين والمرابطين والأيتام والمحتاجين وحفظة القرآن وغير ذلك ممن.

وأوضح يعقوب أن رمضان شهر الانتصارات وكذلك فلسطين موعودة بالنصر من ربها، والمطلوب أن نتسحر صبرًا وإعدادًا ونصوم عن كل ما يبعدنا عن فلسطين من تنازلات وتخاذل حتى نفطر نصرًا ونصلي العيد في المسجد الأقصى بإذن الله.

 

 







براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »

براءة درزي

برد الثلاجات إذ يغدو لهيبًا!

الخميس 12 أيلول 2019 - 3:06 م

لا ينفكّ الاحتلال يستغلّ جثامين الشهداء ومقابر الأرقام ضمن وسائل الضبط والعقاب التي يسعى عبرها إلى ترويض الفلسطينيين، وخلق مجتمع خانع راضٍ بالاحتلال، تارك للمقاومة، نابذٍ لها، معرضٍ عنها. وتتحالف أذرع… تتمة »