الاحتلال يوافق على بناء 641 وحدة استيطانية في مدينة القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 12 آب 2019 - 5:13 م    عدد الزيارات 293    القسم استيطان، أبرز الأخبار

        


ذكرت القناة العبرية السابعة، صباح اليوم الاثنين، أن لجنة التخطيط والبناء المحلية في القدس، وافقت على خطتي لبناء 641 وحدة استيطانية على طريق الخليل بالمدينة.

وبحسب القناة، فإن الخطة الأولى ستقام في محيط منطقة "تلبيوت" غرب طريق الخليل على طول الخط الأزرق للسكك الحديدية الخفيفة وشرق طريق بيت لحم، في حين أن الخطة الثانية تقع بمنطقة "شعاري صهيون" على طريق الخليل ذاتها.

وستشمل الخطة بناء مبنيين سكنيين، بالإضافة إلى مبنى صناعي ومراكز رعاية صحية وكنيس يهودي.

وكان تقرير صدر عن المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، أفاد بان الاستيطان يحافظ على مركز الصدارة في الدعاية الانتخابية لأحزاب اليمين واليمين المتطرف في اسرائيل، وهي تستعد لجولة انتخابات جديدة للكنيست الاسرائيلية والمقررة في السابع عشر من شهر أيلول المقبل.

واشار المكتب بهذا الخصوص، الى أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي صادقت الاسبوع الماضي، على خطط لبناء نحو 2304 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة تمر في مراحل مختلفة من إجراءات الموافقة، هي الأحدث في سلسلة خطط تمت الموافقة عليها منذ تولي الرئيس الأميركي دونالد ترمب السلطة، والتي تاتي فقط بعد اسبوع من تصديق الحكومة الإسرائيلية الأسبوع الماضي على دفع مخططات لبناء 6000 وحدة استيطانية في الضفة الغربية. في الوقت نفسه صادق ما يسمى "مجلس التخطيط الأعلى" التابع لـ "الإدارة المدنية" للاحتلال في الضفة، على إيداع مخطط لبناء 200 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "ميتساد"، وعلى سريان مخطط لبناء 100 وحدة في مستوطنة "إيبي هناحال"، وتقع المستوطنتان شرقي الكتلة الاستيطانية "غوش عتصيون" في بيت لحم.

براءة درزي

بأيدينا نعيد القدس!

الخميس 5 كانون الأول 2019 - 1:22 م

ترزح القدس اليوم تحت الاحتلال الإسرائيلي الذي يعمل على أن يزوّر تاريخ المدينة، وإعادة صياغة حاضرها، ليكون مستقبلها متوافقًا مع روايته، التي تلغي وجودًا عربيًا وإسلاميًا ضاربًا في عمق التاريخ، مستندة إ… تتمة »

براءة درزي

بلال وبهاء.. السّابقون على طريق الأقصى

الأحد 13 تشرين الأول 2019 - 12:11 م

 لم يكن العرس الفلسطيني الذي خرج الشابان بلال أبو غانم وبهاء عليان لعزف أنغام أهازيجه كأيّ عرس آخر. فبعد أسبوعين من انطلاق انتفاضة القدس، امتشق بلال وبهاء سكينًا ومسدسًا وأخبر كلٌ منهما والدته أنّه ذا… تتمة »