شهدت أعلى هدم لمنازل الفلسطينيين يستهدف القدس

تقرير: 177 شهيدًا خلال النصف الأول من العام 2018

تاريخ الإضافة الثلاثاء 10 تموز 2018 - 11:10 م    عدد الزيارات 441    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، انتفاضة ومقاومة، أبرز الأخبار

        


أظهرت معطيات نشرها تقرير صادر، اليوم الثلاثاء، عن مركز "عبد الله الحوراني" للدراسات والتوثيق التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن قوات الاحتلال قتلت 177 فلسطينياً خلال النصف الاول من العام الجاري.

ولفت التقرير إلى قتل قوات الاحتلال، خلال النصف الاول من العام الجاري 177 مواطنا فلسطينياً في الأراضي الفلسطينية المحتلة، 152 منهم من قطاع غزة، و25 من الضفة الغربية.

وأشار التقرير إلى إصابة نحو 20 الف مواطنا فلسطينيا، من خلال اطلاق الرصاص الحي والمعدني والغاز السام، حيث اصيب نحو 15 ألف و700 فلسطيني في قطاع غزة، ونحو 4 آلاف و400 فلسطيني من الضفة الغربية والقدس المحتلين.

واعتقلت سلطات الاحتلال نحو 3 آلاف و500 فلسطيني في كل من الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، من بينهم 647 طفلاً و68 سيدة.

ووفقاً للتقرير فقد بلغ عدد البيوت والمنشآت التي هدمها الاحتلال خلال النصف الاول من العام الجاري 232، من بينها 51 منزلا و181 منشأة، و11 حالة "هدم ذاتي" في القدس قام أصحابها بهدمها ذاتياً تجنبا لدفع غرامات باهظه، بالإضافة الى هدم أربع منازل تعود لأسرى وشهداء ممن تتهمهم سلطات الاحتلال بتنفيذ عمليات ضدها.

وبلغت عمليات الهدم في مدينة القدس ما نسبته 44 في المائة من مجمل ما تم هدمه خلال النصف الاول من العام، وأخطرت سلطات الاحتلال خلال النصف الاول من العام الحالي 190 بيتاً ومنشأة بالهدم ووقف البناء.

كما وبلغ عدد المقتحمين للمسجد الاقصى خلال النصف الاول من العام الجاري نحو 16 ألف مستوطن، من بينهم أعضاء في برلمان الاحتلال الـ "كنيست".

وقصادقت سلطات الاحتلال خلال النصف الاول من العام الجاري على انشاء مستوطنة جديدة جنوب مدينة نابلس تحمل اسم "عميحاي"، بالإضافة الى شرعنة البؤرة الاستيطانية حفات جلعاد قرب بلدتي "جيت" و"فرعتا" غرب مدينة نابلس وشق طرق استيطانية اليها.

وحسب التقرير النصف سنوي فقد صادرت سلطات الاحتلال الاسرائيلي خلال النصف الاول من العام الجاري 337 دونماً من اراضي المواطنين في الضفة الغربية وقامت سلطات الاحتلال الاسرائيلي وقطعان المستوطنين بتجريف مئات الدونمات من اراضي المواطنين الزراعية في محافظات سلفيت ونابلس وأريحا والخليل.

كما وتصاعدت وتيرة اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية بشكل كبير، وأسفرت تلك الاعتداءات عن استشهاد أربعة مواطنين، وإصابة 106 مواطناً، من بينهم 19 طفلاً.

وشملت اعتداءات المستوطنين، تنفيذ 27 عملية دهس على طرقات الضفة الغربية، أسفرت عن استشهاد ثلاثة مواطنين واصابة 25 مواطناً بجراح مختلفة، من بينهم 10 أطفال، فيما وقعت 10 حوادث لإطلاق النار من قبل عصابات المستوطنين أسفرت عن استشهاد مواطن.

وأقدم المستوطنون على اقتلاع وحرق نحو 3 آلاف و550 شجرة مثمرة، بالإضافة إلى قتل وسرقة نحو 100 رأس من الماشية، وإعطاب إطارات نحو 175 سيارة.

براءة درزي

كقدسٍ فيها مصباح..

الخميس 11 تشرين الأول 2018 - 8:41 ص

 صادفت يوم الثلاثاء الذكرى السنوية الثانية لاستشهاد أسد الأقصى مصباح أبو صبيح الذي نفّذ في 9/10/2016، عملية فدائيّة في حي الشيخ جراح، خاصرة المسجد الشمالية المستهدفة بالتهويد. العملية التي أدّت إلى مق… تتمة »